افتتاح المؤتمر السنوى الثالث لمركز جامعة المنصورة لأبحاث الخلايا الجذعية من الحبل السرى

[highlight]صبحي البغدادي[/highlight]

افتتح اليوم الأربعاء الموافق 13 ديسمبر 2017 م فعاليات المؤتمر السنوى الثالث لمركز جامعة المنصورة لأبحاث الخلايا الجذعية من الحبل السرى الذى يقام خلال يومى 13 ، 14 ديسمبر بمدرج ا.د/ إبراهيم أبو النجا بطب المنصورة.

بحضور ا.د محمد حسن القناوى رئيس جامعة المنصورة، ا.د  أشرف عبد الباسط نائب رئيس جامعة المنصورة لشئون التعليم والطلاب ، ا.د  أشرف سويلم نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ،  ا.د  السعيد عبد الهادى عميد طب المنصورة ،  ا. د  فرحة الشناوىأستاذ الباثولوجيا الإكلينيكية وورئيس المؤتمر.

 كما شارك بالمؤتمر ا.د  محمد غنيم مؤسس مركز جراحة الكلى والمسالك البولية بجامعة المنصورة ، ا.د  هند حنفى رئيس جامعة الإسكندرية الأسبق ،  بالإضافة إلى عدد من السادة أعضاء هيئة التدريس بقسمى الباثولوجيا الإكلينيكية والمناعة بكليات الطب بجميع الجامعات المصرية.

شرف المؤتمر بالحضور كل من ا.د دومنيك شارون أستاذ المناعة بجامعة باريس دبرو – د/ أندرياس بابا فارس ممثل بنك هلينك الخاص ببنك الدم من الحبل السرى.

يهدف المؤتمر فى استعراض ماقام به مركز جامعة المنصورة لأبحاث الخلايا الجذعية من الحبل السرى من أبحاث ودور هذه الأبحاث فى علاج المرضى.

 تتمثل أبرز الموضوعات الجديدة التى ستناقش خلال المؤتمر فى تحويل الخلايا الجذعية من الحبل السرى إلى خلايا عظمية وأخرى غضروفية ، آلية إصلاح خلايا الكلى التالفة من خلال حقنها بخلايا جذعية ، العوامل المؤثرة على تكوين الحبل السرى ومدى تأثيرها على كفاءة الخلايا الجذعية فى الحبل السرى.

يتضمن الؤتمر ست جلسات علمية يتم خلالها مناقشة 25 ورقة بحثيةعلى مدار يومين .

أكدت ا.د  فرحة الشناوى على تعاون كل من مصر وفرنسا من خلال السفارة الفرنسية والمركز الثقافى الفرنسى من أجل توقير مجالات تدريبية عديدة للباحثين فى مجال الخلايا الجذعية . حيث ستسهم هذه الدورات التدريبية فى إطلاعهم على علاج كافة المشكلات المتعلقة بالحبل الجذعية والحبل السرى.

وأشار ا.د السعيد عبد الهادى إلى أن هذا المؤتمر يشهد تواجدا مكثقا للأبحاث الأكلينيكية والفيزيائية مما ستسهم مستقبلا فى علاج عديد من الأمراض بطرق مبتكرة.

وأعرب ا.د  دومنيك شارون عن سعادته بالتواجد فى جامعة المنصورة والتعاون مع كليات الطب بمصر للعام السابع عشر على التوالى من أجل تطوير مجال البحوث العلمية فى كافة التخصصات الطبية خاصة المناعة.

وأضاف شارون أن جامعة المنصورة من الجامعات المتطورة باستمرار مثنيا على دور ا.د  فرحة الشناوى فى المجالين الطبى والاجتماعى الذى أهلها لأن تمنحها السفارة الفرنسية وسام الاستحقاق الفرنسى.

و نوه ا.د  أشرف سويلم الى حرص جامعة المنصورة على تطوير البحث العلمى فى كافة التخصصات خاصة الطبية بدليل زيادة عدد البحوث فى مجال الخلايا الجذعية من الحبل السرى خلال العام الماضى.

ومن جانبه شدد ا.د محمد حسن القناوى على ضرورة تطوير البحث العلمى من خلال استمرار تنظيم كافة المؤتمرات العلمية فى كافة التخصصات العلمية وتمويلها ودعمها من كافة المؤسسات التعليمية مما يسهم فى الوصول لاقتراحات يمكن تطبيقها من أجل تطوير تشخيص وعلاج كافة الأمراض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post فى حفل ختام الأنشطة ” المروة المتميزة” بطور سيناء يبدعون فى مسرحية” القدماء المصريين”
Next post وكيل وزارة تعليم سيناء يتابع ورشة العمل لتوجيه المجال الصناعى بمدرسة طه حسين الاعدادية ويكرم أحد العاملين بالمدرسة .

Education Template

error: Content is protected !!