ثقافة ابو سليم تكافح فساد الأخلاق

بني سويف .. مايكل نخلة

بالتعاون مع مدرسة الحديثة بنات وبيت ثقافة ابوسليم اقيمت اليوم الثلاثاء الموافق ١٢ ديسمبر من العام الحالي محاضرة توعوية عن فساد الاخلاق حاضرها الأستاذ نعيم حماد لطالبات مدرسة الحديثه بنات وتناول خلالها تعريف الفساد :
الفساد في معاجم اللغة هو من ” فسد ” ضد صَلُحَ و” الفساد ” لغة البطلان، فيقال فسد الشيء أي بطُلَ واضمحل، ويأتي التعبير على معانٍ عدة بحسب موقعه.
ارتباط الفساد بالأخلاق فكلمة ” فساد ” مرتبطة في الذهن أساسا بالفساد الأخلاقي وتعد ظاهرة الفساد ظاهرة قديمة في المجتمعات الإنسانية لا تقتصر على شعب دون غيره أو دولة دون أخرى أو ثقافة دون ثقافة و كيف تريد لأمة أو شعب أن يتقدم وهو يعاني من الإنحلال الأخلاقي وعدم استشعار أبنائه المسؤولية اتجاه أنفسهم ووطنهم.
والإسلام يدعو إلى حسن الخلق والأخلاق وقد جاء الدين الإسلامي ليحافظ على هذا الخلق بمنهج يهدي إلى التي هي أقوم.
قال تعالى يصف رسوله الكريم : ” وإنك لعلى خلق عظيم ”
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “عليكم بمكارم الأخلاق، فإن الله عزَّ وجلّ بعثني بها”.
وقال أيضاً: “إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق”.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” البر حُسن الخلق ”
وقال : ” إن من خياركم أحسنكم أخلاقاً ”
وقال: ” إن المؤمن ليدرك بحسن خلقه درجة الصائم القائم ”
وقال عليه الصلاة والسلام : ” أنا زعيم ببيت في أعلى الجنة لمن حسن خلقه ”
وقال : ” إن من أحبكم إلي وأقربكم مني مجلساً يوم القيامة أحاسنكم أخلاقاً ”
وهذا إن دلَّ على شي‏ء فإنما يدل على أن الأخلاق الكريمة هي الهدف الأسمى من الرسالات السماوية لقد جاء المبعوثون بكثير من هذه الأخلاق وجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم ليتمم مكارمها .
الفساد الأخلاقي
ويكادالفساد الأخلاقي يكون أكثر وضوحا في المجتمعات كونه يرتبط بالحريات الخاصة وتصرفات الافراد ويتمثَّل بمجمل الانحرافات الأخلاقية المتعلقة بالسلوك الفردي في إطار المعاملات وانتهاكه للقوانين الشرعية والأخلاقية التي يدين بها المجتمع يتجلى ذلك في القيام بإعمال مخلة بالآداب ومخجلة .. أو التعرض للحريات العامةوانتهاك الحرمات، وكثيرا ما ينتشر في الأوساط التي تعاني من ضعف الوازع الديني ، مما يؤثر إجتماعيا وسياسيا ..
وأول مسؤول عن الفساد الأخلاقي هو الأسرة: باعتبارها الحجر الأساس والدعامة القوية والمدرسة الأم التي يتلقى فيها الإنسان التربية الحسنة ويتعرف من خلالها على الجيد والسيء والصالح والطالح والواجب والممنوع والمسموح والمرفوض وغير ذلك من الأمور، لكنها قد تصبح سببا رئيسيا في ضياع هذا الإنسان عندما يغيب عنها الوازع الديني وتنعدم فيها شروط الإحساس بالمسؤولية والأمن والسلام داخل الأسرة والمجتمع ، باعتبار الأسرة مجتمع صغير يهيؤنا للتعامل والتعايش في المجتمع الكبير .
ثم هناك معاشرة أصدقاء السوء ، والتي قد يلجأ إليها الإنسان اليائس أو الذي يشعر بنقص داخل الأسرة أو إضطهاد أو خلل تربوي ، وذلك إما بحثا عن الدفء والأمان اللذين افتقدهما أو هروبا من المشاكل التي يعجز عن حلها ، فيحاول نسيانها رفقة أصدقاء اختارهم بمحض إرادته ودون تفكير في العواقب ، إذ يتم استغلاله وإغراءه بوسائل شتى قد تكون لها نتائج خطيرة عليه وعلى الأخرين من حوله .. كالتدخين وشرب الخمر والتعاطي للمخدرات .. وغيرها من الأعمال السيئة .. فيغيب العقل ويشيع الفساد وتكثر الجرائم ، لأنه يصبح مضطرا للكذب والسرقة والإجرام من أجل تحقيق رغباته الدنيئة والشنيعة والحصول على ما ابتلي به .
ولا ننس مشاهدة القنوات الفضائية التي أغلبها مشاهد ومغريات تخل بالمبادئ والأخلاق الفاضلة وتنسي الإنسان تعاليم الدين الإسلامي ، وتفقده احترامه وكرامته ، وتبعده عن طريق الحق والفضيلة .
كما أن التشبه بالغرب في عاداتهم وفي طريقة عيشهم ولباسهم وكلامهم وتعاملهم وتصرفاتهم ، باسم الحضارة والتقدم ، من الأخطاء الكبيرة جدا التي تفسد الأخلاق والمجتمعات وتفقدنا المصداقية وكرامة الانتماء .
هذه الأسباب وغيرها ، تساهم في تفشي الفساد الأخلاقي والرذيلة في المجتمع ويكون لها أثر كبير على الأفراد والجماعات
والفساد الأخلاقي هو أساس فساد الحكم والإدارة في المجتمعات هو أساس كل المتناقضات في كل المجالات وهو أساس تفشي الفقر والمجاعة وقد ساهمت التكنولوجيا مساهمة كبيرة في تفشي الفساد الاخلاقي وآلياته ، وتطور سبله و لارقابة عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post مكتبة ابو صير تناشد المجتمع باعاقتي لاتعني عجزي في احتفالية كبري
Next post دليل الام لتربية اطفالها

Education Template

error: Content is protected !!