اسمنت السويس ترد على تصريحات رئيس النقابة وتوضيح بعض الحقائق للعاملين بالشركة

 كتب.اسامة خليل

اعلنت إدارة السويس للأسمنت بأن المجموعة يعمل بها 3500 موظف دائم، إلى جانب 4000 عامل لدى المقاولين. وبالنسبة لتصريحات السيد عبد المنعم الجمل، فهى تفتقد إلى الدقة والموضوعية، فاستهلاك الأسمنت شهد انخفاضاً بنسبة 7% ووصل إلى 52.3 مليون طن في مقابل طاقة إنتاجية بلغت 76 مليون طن في عام 2017، ومن المتوقع أن تصل إلى 90 مليون طن العام المقبل. كما شهدت تكلفة الإنتاج ارتفاعاً نظراً لزيادة أسعار الكهرباء والوقود وتحرير سعر الصرف، وهي حقيقة لا ينكرها أحد. وقد حققت المجموعة خسائر بلغت 280 مليون جنيه خلال 9 أشهر الاولى من العام، وليست هي الشركة الوحيد، بل إن القطاع بأكمله عانى كثيراً، فهناك مثلاً شركة تعمل في نفس القطاع وفي نفس المنطقة تكبدت خسائر بلغت مليار جنيه خلال نفس المدة. والواقع الآن أن شركتنا مدينة للبنوك لأول مرة منذ سنوات طويلة، ونسعى جاهدين لأن نسدد هذه الديون وأن نواصل مشروعات الصيانة، إلا أن العائدات من مبيعات الأسمنت لا تكفي لذلك. والمنطق هنا يقتضي منا استغلال الموارد المتاحة، ومنها بيع أصول أو أراضي فضاء مملوكة للشركة وليس لها علاقة بصناعة الأسمنت، كما أن الشركة لم تستغلها أو تستفد منها منذ سنوات طويلة. أليس هذا منطقياً؟ وبالنسبة للعمالة بالشركة، فحجمها يتجاوز ثلاثة أضعاف المعدل الطبيعي الذي تحتاجه الشركة، علماً بأن إنتاج طن الأسمنت يتطلب 100-150 عامل فقط، كما أن العديد من خطوط الإنتاج متوقفة نتيجة انخفاض المبيعات بسبب زيادة عدد المصانع الجديدة في مصر، وهو ما جعل المعروض من الأسمنت يتجاوز حجم الطلب عليه. وقد قمنا بإعداد برنامج للخروج الرضائي بالتنسيق الكامل مع العمال، ويكون الخروج بناء على طلب من العامل، ولا يتم إلا بموافقة الشركة. وقد تقدّم أكثر من 600 عامل للاستفادة من مزايا هذا البرنامج، إلى أن الشركة لم توافق سوى على 420 طلباً بسبب صعوبات اقتصادية. أما من وافقت الشركة على خروجه فقد ترك الشركة بالتراضي واستفاد الطرفان، الشركة والعامل، من مزايا البرنامج. وفي الواقع، فإن النقابة العامة عادةً ما تعمل على مساعدة العمال والشركة، وتكون متعاونة، إلا أننا لا نتفهم الأسباب وراء تصريحات رئيس النقابة التي أدلى بها، ونعتقد أنه من المحتمل أن يكون غير مطلع على حقائق الأمور، فتلك الحقائق والبيانات معلنة لدى الكثير من المصادر، ويمكن لرئيس النقابة ولأي أحد أن يطلع عليها، بما في ذلك نتائج أعمال الشركة وقوائمها المالية بالبورصة حيث إننا شركة مقيدة بها. أملين أن نحرص جميعا على التواصل والحوار البناء بما يحقق مصلحة جميع الاطراف ويخدم الاقتصاد المصري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Previous post متابعه لحادث اتوبيس السويس ..
الجزيرة تظهر ديموقراطية اسرائيل Next post مسؤل اسرائيلي يشكر الجزيرة لانها تظهر ديموقراطية اسرائيل

Education Template

error: Content is protected !!